الرئيسية > إصدارات > أن تذهب إلى هناك _ عارف فكري

أن تذهب إلى هناك _ عارف فكري

لستُ أحمق!

أنا سعيدٌ بقربها وحسب؛ فلمَ أُضيِّع الوقت في فرض احتمالات، وخلق نظريات من العدم من أجل أن أفسر البهجة التي أشعر بها عندما أراها؟

السعادة تُعاش فقط، وعندما تبدأ في تحليل كنهها وماهيتها؛ فأنت تدقّ المسمار الأول في نعشها!

يا للسخرية! أنا أفعل هذا الآن!

لابد أن هذا مرَّ بذهني وأنا أقوم بارتداء القميص الأزرق المكويِّ، وأنظر لوجهي في المرآة.

“هذا وجه عاشق حقيقي”

شاهد أيضاً

القرين العاشق _ ياسمين عادل

_ وقفت أمام المرآة المعلقة على جدران حائط الحمام ، كانت قد فرغت للتو من …

تعليق واحد

  1. الروايه حلوه بجد والنهايه حزينه ..ممكن اعرف اذا كان فيه جزء تاني

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *