الرئيسية > إصدارات > خلف قضبان الخوف _ دلال أحمد الدلال

خلف قضبان الخوف _ دلال أحمد الدلال

يمر الوقت ببطء شديد ، وأنا معصوبة العينين -إحساس الظلام مريع ، والخوف يكاد يقتلني تعبت من كثره الصراخ ، ولا أحد يستجيب لصراخي لا أسمع سوى دوي السيارات من حولي تتسابق على الطريق ؛ وكأنني بداخل صندوق محكم لا يشعر بي أحد ، ولا ينتبه لوجودي ويداي تؤلمني من قوة الرباط الذى أوثقه هذا الرجل حول معصمي حين خطفني ، لا أعلم السبب سألته أسئلة كثيرة حاولت أن أعرض عليه المال ولكنه جذبني بشده نحو السيارة ، وأنا لا أرى ملامحه ولم أسمع منه سوى بضع كلمات قليلة :

شاهد أيضاً

بلسم الروح _ مريم شعبان

إلى من تعلمت منهم النهوض بعد الوقوع … الصبر للحصول على ما أريد …المحاربة من …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *